مشروع النقل العام بالمدينة المنورة

مشروع النقل العام بالمدينة المنورة

مع تزايد عدد سكان المدينة المنورة بالإضافة إلى الزائرين من حجاج ومعتمرين، تقوم حكومة خادم الحرمين الشريفين بجهود حثيثة لتوفير سبل الراحة والأمان للمواطنين والمقمين وزائرين من حجاج ومعتمرين وذلك بتنفيذ قطار الحرمين السريع، وحتى يكن الإستفادة منه بشكل فعال فمن الضروري من تلبية إحتياجات التنقل لسكان المدينة المنورة بتوفير نظام كفؤ للنقل العام الداخلي عالي السعة.

وحيث أن في وقتنا الحالي تعتبر السيارات هي وسيلة الإنتقال فقط في المدينة المنورة مما ينجم عنها إختناقات مرورية وتلوث وخاصة بالطرق الرئيسية مناه المؤدي إلى المسجد النبوي بشكل خاص، ولذلك أصبح وجود حاجة ماسة من تناول منظومة النقل والتنقل من خلال رؤية مستقبلية واضحة ضمن إطار علمي يعتمد على التخطيط المتكامل وتطبيق النظم المتطورة في أساليب النقل والتنقل.
وإستمراراً لهذه الجهود الكريمة تم تكليف هيئة تطوير المدينة بإعداد دراسة لمشروع الخدمات الإستشارية للنقل العام بالمدينة المنورة والتصاميم الأولية لمشروع المترو والذي يهدف إلى إجراء دراسة وتصميم أفضل منظومة لشبكة قطار المترو بالمدينة المنورة بإستخدام أحدث التقنيات المتوفرة عالمياً لخدمة إحتياجات النقل والتنقل للسكان الدائمين والزائرين من حجاج ومعتمرين على مدى لا يقل عن ثلاثين عاماً والتركيز على خط المترو الأول (المطار – محطة قطار الحرمين السريع شرق مدينة المعرفة الإقتصادية – المسجد النبوي الشريف عبر طريق الملك عبدالعزيز – ميقات ذو الحليفة)،وقد تمت مناقشة المشروع بالمجلس الوزاري المنعقد بتاريخ 2013-11-04 و بعد الاطلاع على ما رفعه صاحب السمو الملكي أمير منطقة المدينة المنورة رئيس هيئة تطوير المدينة المنورة ، أقر مجلس الوزراء عدداً من الترتيبات المتعلقة بمشروع النقل العام في المدينة المنورة ومن بينها ما يلي :


أولا ـ الموافقة على مشروع النقل العام في المدينة المنورة بجميع مكوناته من شبكة المترو وشبكة الحافلات السريعة وما يرتبط بهما من مواقف وحافلات فرعية مغذية ومحطات ومراكز خدمة وصيانة وأنظمة نقل ذكية ، وذلك وفقاً للدراسات التي سبق أن أعدتها والتي ستعدها هيئة تطوير المدينة المنورة ، وأن تكون مدة تنفيذ المشروع ثماني سنوات .
ثانيا ـ الموافقة على استكمال تنفيذ شبكة الطرق الرئيسة وتطوير المحاور الرئيسة وتحسينها وتطوير التقاطعات الرئيسة ، ويكون تنفيذها متزامناً مع تنفيذ منظومة النقل العام .
ثالثا ـ تشكيل لجنة عليا برئاسة صاحب السمو الملكي أمير منطقة المدينة المنورة رئيس هيئة تطوير المدينة المنورة ، وعضوية كل من : صاحب السمو الملكي وزير الشؤون البلدية والقروية - أو من ينيبه - ، ووزير المالية ، و وزير النقل ، تتولى الإشراف على تنفيذ المشروع ، وتشكيل لجنة تنفيذية برئاسة أمين منطقة المدينة المنورة ، تتولى مهمة متابعة تنفيذ المشروع ، وتحديد آلية إدارته ، ومراعاة التكامل بين منظومة النقل العام ومكونات النقل الخاصة بتوسعة خادم الحرمين الشريفين للمسجد النبوي الشريف .